كلمة العميد

انشأت كلية علوم التمريض بجامعة الرباط الوطنى فى عام 2000م ضمن أولى الكليات بالجامعة وتسعى الكلية و الجامعة من خلال المنهج الموضوع لاحداث طفرة كبرى من خلال الخدمات الطبية والصحية التي يحتاجها المجتمع بشقيه السليم و المريض من أمومة وطفولة و شيب وشباب. ان التمريض مهنة انسانية راقية لها ما لها من التقدير و الاشادة من من يقدرون المهنة. وجدت الاحترام والاعجاب من البشرية بمختلف اجناسها ومعتقداتها فى حالات السلم والحرب معاً لما تقدمه دوماً من عطاء ثر بكل تجرد و مصداقية. هي المهنة التى يثابر ويجتهد ويسهركل من يقوم بادائها ليلاً و نهاراً و لساعات طوال دون كلل او ملل و ذلك من اجل الانسان و الانسانية والانتصار لقيم الخير والرحمة التى نستمد وجودها من عند الله سبحانه وتعالى الرحمن الرحيم. ومن اكرم خلق الله سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم استمدينا قوتنا التي تتمثل في رحمتنا و رافتنا بالمرضى و ذوي الحاجات. 
 نحن جميعاً نتشرف بالعمل لاداء رسالتنا والمعايير المهنية العالية التى يجب ان تجمع حصيلة العلم والمعرفة وتواكب التقنيات والتطور المتسارع حتى نقدم عملاً نوعياً يشرف هذا الوطن العظيم ويؤكد على جدارتنا لاداء هذه الرسالة الانسانية السامية وسنكون جميعاً ان شاء الله موعودون بالاجر والثواب من رب رحيم .
كما لا يفوتنى ان اتقدم بالتحية الى كل ممرض وممرضة وقابلة وزائرة صحية اختاروا طريق التضحية و العطاء وتدثروا بثوب الرحمة و سلكوه  منهجاً ودرباً لهم حتي يستحقون  ما وصفوا به كملائكة رحمة.
والى الرعيل الاول الذين شقوا الطريق رغم الصعاب نهديهم التحية و نعدهم باننا على الدرب سائرون.
الى كل الشموع التى تضىء الطريق للناس .ا لى الذين يعطون بلا حدود ويساهمون بلا حساب فى رعاية طفل وام و مسن لكم التحية و التجلة.

ألأم الرؤم د. ام كلثوم ابراهيم عميدة الكلية

عن كلية

  • الرؤية

    التميز والريادة فى علوم التمريض . 
  • الأهداف

    أولا ً: أ- تأهيل كوادر بشرية في مجال التمريض قادرة على مواجهة وحل المشكلات محليا ً وإقليميا ً وعالميا ً مسلحة بالمعرفة والعلم والمهارات التي تمكنها من أداء الدور المنوط بها داخل المؤسسات الصحية في جميع مستويات الرعاية الصحية.
    ب- ترقية مستوى الخدمات الصحية والتمريضية من خلال المساهمة الفعلية في الخدمة أثناء التدريب المرتبط بالعمل.
    ج- التعليم الذاتي والمستمرر للكوادر التمريضية لرفع كفاءتها العلمية والعملية ورفع المستوى التمريضي بالبحث العلمي في مجال التمريض.
    د- العمل على إنشاء برامج تطوير المهنة التمريضية وذلك بإجراء البحوث في مجال التمريض وتطبيقها. بالإضافة إلى القيام بعمل برامج للدراسات العليا والدپلومات التخصصية في مجالات التمريض المختلفة.
    ھ- تنمية روح التعاون مع المؤسسات ذات الصلة بمجال التمريض داخليا ً وخارجيا ً بما يضمن التعاون والتكامل وذلك بتبادل الخبرات ومواكبة التطور العلمي والتقني.
    ثانيا ً:- باكتمال المقررات الدراسية على خريج كلية علوم التمريض
    * أن يقدر مهنة التمريض وأن يلتزم بمهنةو بأخلاقيات وسلوكيات المهنة.
    * أن يكون ملِماً إلماما ً بالجوانب العلمية والعملية التي تمكنه من أداء المهنة بكفاءة عالية.
    * أن يطور الخريج نفسه ومهنته وأن يقدسها.
    * أن يكون قادرا ً على التعامل مع الأجهزة الطبية والتقنيات الحديثة بكفاءة وبمهارة.
    *  أن يساهم وأن يشارك في رفع المستوى الصحي والخدمات الصحية وحل مشكلات المجتمع.
    * أن يصبح مؤهلا ً علميا ً وعمليا ً للدراسات العليا وإجراء البحوث الطبية العلمية في مجالات التمريض المختلفة ومحاولة تطبيقها لإحداث التطور والتقدم.
    ثالثا ً:- رفع مستوى العمل التمريضي المرتبط بالشرطة من ناحية الخدمات والبحث والتدريب
    مواقع التدريب:-
    * التدريب بالمعامل داخل الكلية.
    * التدريب بالمستشفيات العامة والتخصصية.
    * التدريب بالمراكز التخصصية.
    * دور الإيواء (المسنين – الأيتام)
    * رياض الأطفال
    بيئة الدراسة:-
    * قاعات دراسة مجهزة مهيئة بأحدث الوسائل التعليمية.
    * معامل تسع أكبر عدد من الطلاب مجهزة للتدريب العملي بكل الأجهزة والمعددات الطبية.
    * مكتبة تحتوي على كل المراجع والكتب في مجال علوم التمريض بالإضافة إلى قسم خاص.
    المنهج:-
    - يحتوي المنهج على ثمانية فصول دراسية يمنح الطالب درجة البكالوريوس في علوم التمريض.
    - يحتوي كل فصل دراسي على عدة مقررات.
    - تدرس كوحدات متتالية مع بعض المقررات الطولانية.
    - يتبع المنهج نظام الساعات المعتمدة والتقويم المستمر.
    - التدريب العملي على طريقة حل المشكلات.
    - دراسات وتقييم (حالة) بواسطة مجموعة من الطلاب تحت إشراف المدرب.
    .(Nursing report)- كتابة وتقديم التقارير 
    .(Nursing round)- مرور الطلاب لعرض الحالات ومناقشتها 
    - الجولات السريعة مع الفريق الطبي.
     .(Assignments)- التكليفات 
    - التدريب العملي في مراكز الرعاية الصحية بالمجتمع والزيارات المنزلية بجانب التدريب بالمصحات والإصلاحيات.
    يشتمل التدريب الميداني على تمريض الحالات الطارئة مثل (حالة العناية المكثفة - حوادث الطرق - الحريق – الغرق).
    
  • الرسالة

    أهیل ممرض متمیز علميا ً وسلوکيا ً وذي مهارة وکفاية عالية لتقديم رعاية تمريضية ذات جودة عالية مرتکزة علی البحث العلمي في تقديم الخدمات الصحیة لتساهم فی تنمية المجتمع وقطاع الشرطة.